نبذة عن مكتب

    أصبح التدريب محل إهتمام كثير من المؤسسات والمنظمات الحكومية وغير الحكومية ، والتي أصبحت تنفق من ميزانياتها الكثير من أجل التدريب وتطوير كوادرها العاملة باعتبار التدريب أحد أهم الوسائل لتأسيس جهاز إداري يعمل بكفاءة عالية وصولاً للأهداف التي يسعى الجميع لتحقيقها ، حيث برزت أهمية التدريب لمواكبة التقدم الهائل في تكنولوجيا المعلومات وأساليب العمل الادارى والسريع في مستجدات الإدارة ومفهومها والتي أصبحت علماً متطوراً له نظرياته ومبادئه ، ولا تكاد ساعة تمر، إلا ويضاف لهذا العلم فكرة جديدة أو أسلوب حديثٌ مطور .

ولبناء قيادات المستقبل المتميزة والقادرة على العطاء وبكفاءة علمية وعملية عالية وتنمية للقدرات والمهارات والطاقات الكامنة داخل الإنسان وبناءاً للقيم الأصيلة بأساليب علمية وحضارية مساهمةً في الرقى بمجتمع أفضل من خلال رؤية نعتمدها تنطلق لنقل الفكر الادارى الحديث بأسسه العلمية وتطبيقاته العملية لإيجاد الشخصية الإبداعية القادرة على إدارة ذاتها والرقى بمن حولها .

وبالتالي فإن جامعة بنغازي وهى تسعى إلى حمل مشعل الريادة في التعليم والتدريب فقد أولت التدريب أهمية ضمن إستراتيجيتها وعملها الدؤوب من أجل الرفع من مستوى الأداء وصولا لأداء متميز نسعى جميعا لتحقيقه والوصول إليه كما هو مخطط له .

ومكتب التدريب وهو أحد مكاتب إدارة الدراسات العليا والتدريب ضمن الهيكل التنظيمي للجامعات الليبية آخذ على عاتقه زمام المبادرة للعمل نحو تنفيذ إستراتيجية عامة للتدريب ويعمل حثيثا لوضع اللمسات الأخير على الخطة التدريبية الخماسية .

الرؤية

جامعة معاصرة ومتطورة تملك كوادر مؤهلة وقادرة على استخدام التقنيات الحديثة وأساليب العمل الناجعة حاملةً شعلة الريادة في التدريب والانتقال به إلى مراحل جديدة .

 

الرسالة

الاستجابة إلى حاجات وتطلعات الجامعة والرقى بمستوى الكوادر العاملة وتنمية قدراتها من خلال البرامج التدريبية الكفيلة برفع مستوى الأداء العملي ووصولاً إلى أداء متميز بمهارة وكفاءة .

أهدافه

1-     تنظيم الدورات الكفيلة بالارتقاء بالمهارات ، وتطوير الأداء الوظيفي .

2-   الاهتمام بدراسة الحاسوب واللغات إبتداءاً بالإنجليزية والعربية واللغات الاخرى ، إضافة إلى كافة التخصصات الإدارية والمالية والفنية والتقنية .

3-  تولى الاتصال بجهات العمل والمراكز المحلية والعالمية في سبيل تعزيز مساهمة الجامعة وتطوير كوادرها البشرية والإدارية والفنية والأكاديمية .

4-  تطوير مستوى التدريب من خلال تحويل برامج وخدمات المتدربين إلى الأنظمة الالكترونية والآلية وتطوير مستوى الأداء ورفع مستوياتهم التقنية والمهنية اعتماداً على البرامج التطويرية المتواصلة .

5-  توفير التجهيزات والمستلزمات التدريبية والمناخ الملائم وخلق نظام آلي لميكنة إدارات الجامعة دون أي استثناء مع تطور نظام الحاسب الآلي من خلال تفعيل التعاملات الالكترونية في جميع التعاملات الإدارية بالجامعة .

 

6-  تفعيل برامج تدريب وتطوير جميع العاملين بالجامعة من موظفين وفنيين وتنفيذ اتفاقيات التدريب التي تبرمها الجامعة بالتنسيق مع جميع الجهات والمراكز البحثية والتدريبية بالجامعة .

 

حيث عكف مكتب التدريب بإدارة الدراسات العليا والتدريب على العمل بإعداد مقترح لخطة تدريبية خماسية على مدى الخمسة سنوات القادمة بعون الله في خطوة لوضع إستراتيجية عامة  تكون كقاعدة أساسية تعتمد عليها الجامعة في التدريب لكافة العاملين بالجامعة ، حيث يعمل المكتب من خلال فريق عمل متكامل من منسقين يمثلون كافة الإدارات والمكاتب والكليات بالجامعة تكون من مهامهم تحديد الاحتياجات التدريبية بالجامعة ومتابعة مرشحيهم أثناء تنفيذ البرامج التدريبية التي يعمل المكتب عليها .

إذ تم تجميع كافة الاحتياجات التدريبية الواردة إلى المكتب وتنقيحها في شكل مقترح متكامل عمم على كافة التقسيمات الإدارية للاطلاع على المقترح المعد ومراجعته وإبداء كافة الملاحظات حوله ، علاوة على تعميم المقترح على صفحة المكتب على الفيس بوك في خطوة لتسهيل التواصل مع كافة العاملين بالجامعة وتحقيقا لمبدأ الشفافية والوضوح ولفتح باب المشاركة أمام الجميع دون استثناء أو إقصاء لأحد فالكل متضامنون ونجاح التدريب يعتمد على الجميع  ولتوسيع قاعدة البيانات والمشاركة في إعداد إستراتيجية التدريب بالجامعة ، وفيما يلى مقترح الخطة التي تم تجميعها في شكل جداول لكافة البرامج التدريبية في كافة التخصصات والتي نوردها على النحو التالي :-

البرامج المحلية

        أولاً :  الحاسوب وعلومه  حيث شملت الخطة عدد 19 – تسعة عشر برنامجا – لعدد مستهدف قدر بـــ  1550  متدرب في كل عام تدريبي وبذلك يتسنى لنا العمل جميعا نحو التقنية المكتبية في كافة مرافق الجامعة .

       ثانياً :  التخصصات الإدارية والماليه عامة حيث شملت الخطة عدد أكثر من 14 – أربعة عشر برنامجاً – لعدد مستهدف قدر بــــ 1350 متدرب فى كل عام تدريبى والبرامج متنوعة  ابتداءاً  من إدارة المكاتب والسكرتارية والأرشفة والمهارات والقيادة الإدارية ، الى برامج المكتبات والاحصاء إلى التخصصات المالية والمحاسبية والمراجعة  ، وكافة التخصصات العاملة بالجامعة .

        ثالثاً : برامج فنية تخصصية حيث شملت الخطة عدد 18 – ثمانية عشر برنامجاً – لعدد مستهدف قدر بـــ 620 متدرب فى كل عام تدريبى ابتداءاً من صيانة المخطوطات وترميمها والفهرسة والتصنيف إلى السلامة     المعنية والعامة والجودة والهندسية والطبية والتقنية وكافة التخصصات الفنية العاملة بالجامعة .

 

البرامج الخارجية والدولية

 

        فيما يخص التدريب بالخارج ونظرا للحاجة إلى تنمية المهارات في بعض التخصصات  والى أهمية حضور اسم الجامعة في كافة المحافل الدولية من مؤتمرات وندوات ومتقيات الى جانب العديد من الجامعات والمؤسسات الأخرى خارج الدولة إذ أولت الجامعة هذا الجانب أهمية ضمن رؤيتها للتدريب ، علاوة على ذلك فقد اهتمت الجامعة بالتدريب الخارجي حيث شمل مقترح الخطة الخماسية على العديد من البرامج في كافة التخصصات منها الادارية والمالية والتقنية والفنية المعملية بمدد مختلفة ابتداءاً من الاسبوع والثلاثة أشهر والسته وحتى العام تدريبى وبعدد إجمالى قدر بحوالى 491 متدرب فى كل عام تدريبى على مدى الخمسة سنوات ضمن مقترح الخطة الخماسية .

وحيث أن العمل بمكتب التدريب يمارس نشاطه بإعداد قاعدة بيانات شاملة للسادة العاملين بالجامعة وذلك بحصر الدورات التدريبية المنفذة خلال السنوات السابقة وإعداد كشوفات لها متضمنة أسماء هذه الدورات والمشتركين بها ، إذ تم تعميم استمارات بيانات معلومات على كافة التقسيمات الإدارية بالجامعة لتوزيعها على العاملين بها ليكون من شأنها توفير كافة المعلومات لإدراج كافة البيانات في منظومة بهذا الشأن ،  كما أننا نتطلع إلى الإعداد لتنفيذ برامج تدريبية خاصة ذاتيا وبدون أي التزامات مالية أو أعباء إضافية على الجامعة من خلال العمل التطوعي في تنفيذ البرامج التدريبية تطوعا من بعض القدرات الإدارية بالجامعة لتقوم بتدريب بقية العاملين بالجامعة وذلك بعد تجهيز قاعة تدريب متكاملة بالمكتب تم تنفيذ العديد من البرامج التدريبية في الفترات السابقة نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر برنامج ورشة العمل حول فرق العمل وتقنيات التطبيق التي قامت مشكورة بتنفيذها الشركة الدولية الجديدة خلال أسبوع تدريبي مكثف ، والبرنامج التدريبي حول مهارات استخدام أنماط التفكير الاستراتيجي التي قامت بتنفيذها تطوعا شركة الجيل للاستشارات الهندسية من خلال تاسيلى للتدريب والاستشارات .

 

            وفى الختام فإن مكتب التدريب على مدى الأعوام السابقة كان قد أشرف على تنفيذ العديد من البرامج التدريبية بالتخصصات التالية :

·        التخصصات الإدارية .

·        التخصصات المالية .

·        التخصصات التقنية الفنية : ابتداءاً من علوم الحاسوب إلى كافة التخصصات الفنية العاملة .

       أما عدد البرامج التدريبية وعدد المشاركين خلال عامى 2013  / 2014 م. فهى كالتالي :

          ·        أكثر من 85  برنامج داخلي بعدد يناهز  1450 متدرب تقريبا فى كافة التخصصات .

          ·        أكثر من 50 برنامج خارجي بعدد يناهز 211 متدرب تقريبا .

                 أما عدد البرامج التدريبية وعدد المشاركين بها خلال الأعوام  السابقة فهي كالتالي :

  ·         أكثر من 450 برنامج داخلي بعدد يناهز 3500 متدرب تقريبا .

  ·         أكثر من 70 برنامج خارجي بعدد يناهز 87 متدرب تقريبا .

SiteLock